الصفحة الرئيسية > قصص > قصص طويلة

لعبة الكهف

22 أبريل 2009

أشرقت الشّمس، فاغتسلت البيوت والبساتين بالنور وطارت العصافير مغنّية نشيد الضيّاء.

سر المفاتيح السبعة

كان يا ما كان في قديم الزمان سبعة أخوة كانوا يعملون في صيد السمك، يذهبون، صباح كل يوم إلى البحيرة الكبيرة بعيداً عن القرية


أسرار الأمير الصغير

كان يا ماكان في قديم الزمان أمير صغير اسمه وحيد. وكان اسمه مناسباً له، فهو يحب أن يبقى، وحيداً في غرفته مع ألعابه وكتبه


أزهار الصداقة

كان يا ما كان في بلدة جميلة تدعى (زهر البيلسان) يعيش عددٌ من الأطفال، أعمارُهم كأعماركم وأسماؤهم كأسمائكم.. (أسامة.. طارق.. مازن.. ليلى.. خولة..)


أوامر الكبار

سئم أطفالُ مدينةِ الكرز الأزرق كثرةَ أوامر الكبار ونصائحهم التي لا تنتهي أبداً، فذهب وفد منهم برئاسة الطفل (شقلوب) إلى الملك المحبوب (حسون) وكانَ


الملك و الشعب الجائع

في قديمِ الزمان.. عاشَ ملكٌ غريبُ الطباعِ، يظلمُ أهلَ مملكتِهِ، ويسلبهم أموالَهم، ويغصبهم محاصيلَهم، فأنهكَهم الفقرُ والجوع..


ثمار الليمون

كان في قديمِ الزمانِ مملكةٌ صغيرة، أرضُها خيِّرةٌ وأهلُها طيّبون. أمّا الملكُ واسمُهُ "مَيمونٌ"، فكانَ جبّاراً لا يعرفُ الرحمة، ويخافُهُ أصدقاؤهُ قبلَ أعدائه


الغيمة السعيدة

اختلف الناس جميعاً في إمكانية وجود صديق وفي، وكانت حكاياتهم لا تنتهي حول أهمية الصداقة وندرة الأصدقاء، لكن الغيمة ظلت تثق بالصداقة


صانع المعروف

معروف فلاح يعيش في مزرعته الصغيرة على شاطئ أحدى البحيرات ، تعود على عمله الذي أخذه عن والده ، وهو حرث الأرض وزراعتها وريها


جائزة الملك

في يوم من الأيام الحارة التي تجعل الحياة لا تطاق في الغابة الكبيرة خرج الملك الأسد من عرينه قلقاً ومتوتراً وحزيناً فلا جديد في حياته فقد سأم الحكم


الرسام والعصفور

بدأت أيام العطلة الصيفية ، وأخذ الأطفال يلعبون هنا وهناك فرحين سعداء .. كل واحد منهم أخذ يلعب لعبته المفضلة




 
 
 
 
 


 

جميع الحقوق محفوظة لموقع للأطفال 2009©

الرئيسية  |  عن الموقع   |   أعلن معنا   |   إتصل بنا  |    

سياسة الخصوصية