الصفحة الرئيسية > قصص > مشاركات الكتاكيت

عقارب الساعة

22 أبريل 2009

تَكْ.. تَكْ.. تَكْ.. تَكْ.. هذه التّكّات.. كانت تصدر كلّ ثانية، عن ساعة المنبّه الصغيرة المدوّرة التي تشبه القمر.

الدمية الجميلة

دخل أبو مروان بيته، يحملُ سيّارةً حمراءَ، ودميةً جميلة..


حكاية السراج والليل

الجوّ هادئ ساكن، والليلُ مظلمٌ حالك.. وفي غرفةٍ صغيرةٍ، على حدودِ القرية، قعدتْ أمّ حنون، بجانب ابنتها فاطمة، تحكي لها حكايةً ممتعة


عماد و إيهاب

عـاد (عماد) من المدرسة وهو في الصف الأول قلقاً مضطرباً.. شعره مشعث.. وثوبه المدرسي شبه ممزق. شد على محفظته وأسرع إلى غرفته وأغلق


الليمونة الوحيدة

كانت شجرة الليمون محملة بثمارها الناضجة الصفراء وقد حان قطافها، وكل ثمرة تنتظر قاطفها وتحلم كيف ستكون مفيدة له... أليس من أجل هذا خلقت؟


الحلزون الصغير

عادت الحلزونة، بأسرع ما تستطيع، إلى البيت. فهي تخشى أن يخرج صغيرها حلزون في غيابها، ويتجول وحيداً على الشاطئ


الرجل الآلي

البيت مرتب نظيف، يتوزع في أرجائه أثاث أنيق.. وعابد ذو السنوات السبع يجلس منزوياً على إحدى الكنبات المواجهة لجهاز التلفاز


الاكتشاف الخطير

كان بائع الصحف اليومية، يتجول، وهو ينادي بأعلى صوته: "اقرؤوا صحيفة اليوم.. صحيفة اليوم.. أخبار العلم.. جديد العلم.. البذور العجيبة


قصة البلبل الصغير

في يومٍ ما فُوجئ البُلبُلْ الصغيرُ أنّه قد فَقَد صوتَه فَجأةً ، ودونَ أن يَعرِفَ ما الذي حَدَث ، فهَرَبَ منه صوتُه وضاع.


قصة بكاء الكذاب

حلّ الظلام.. ترك مازنٌ اللعبَ، وعاد إلى البيت خائفاً، يفكّر بعذرٍ، يقدّمهُ لوالديه..



 
 
 
 
 


 

جميع الحقوق محفوظة لموقع للأطفال 2009©

الرئيسية  |  عن الموقع   |   أعلن معنا   |   إتصل بنا  |    

سياسة الخصوصية